بالتأكيد فإن كل طبخة لها أصولها وهناك من يبتكر ويضيف عليها نكهات خاصة.
ولكن هناك مجموعة من الأسرار من كتب الشيفات من مختلف دول العالم .
اكتشفي أسرارا صغيرة تغير مذاق مطبخك وتجعله خاصا


1-أفضل تتبيلة للحم المشوي
نصيحة شيف ألماني: للحصول على لحم مشوي شهي يسيل له اللعاب أضيفي بعض من زيت الكانولا وزيت الزيتون إلى اللحم.
وتتبيلة اللحم، التي تتألف من الزيت والثوم والتوابل والخردل والخل، تُضفي مذاقاً شهياً إلى اللحم المشوي.
غطي اللحم
تماماً بهذه التبيلة واتركيه داخلها بضعة ساعات، من الأفضل أن يتم الاحتفاظ
باللحم المتبل داخل الثلاجة طوال ليلة كاملة، كي يتشربها اللحم جيداً.


2-خلطة سرية فرنسية
نصيحة شيف
فرنسي: أضيفي الروزماري إلى الأطباق الساخنة بكميات قليلة؛ لأن نكهته تفوح
بقوة في ظل السخونة، ولإضفاء نكهة مميزة على أطعمة مطبخ البحر المتوسط
استخدمي خلطة الأعشاب السرية الفرنسية: وهي الروزماري مع الزعتر والمردقوش
والبردقوش والندغ البستاني واللافندر، وهي مايسمونها(Herbes de Provence).

نصيحة أخرى هذه الخلطة راااائعة مع المعكرونة!

3-ألذ تتبيلة سمك
نصحني صديق
سويدي، والسويديون محترفين في طهي السمك،بوضع التوابل والأعشاب في تجويف
بطن الأسماك وبتركها لمدة ساعة ونصف الساعة في خليط من الزيوت والثوم
والبقدونس والشبت وقليل من عصير الليمون.

4-صوص النعناع
كي يُضفي
النعناع نكهة رائعة على الستيك أو السكالوب ولحم الضأن المحمر أوصت الشيف
الألمانية غابريله كاوفمان باستخدام بيستو النعناع.

ولإعداد بيستو
النعناع هذا، يتم خلط أوراق النعناع المفرومة جيداً مع بلسم الليمون وقليل
من عصير الليمون أو البرتقال وكذلك السكر والعسل والصنوبر المطحون.

ولكن انتبهي
يتسم النعناع بحساسيته تجاه الحرارة، لذا لا يجوز على الإطلاق أن يتم طهيه
مع الأطعمة، إنما من الأفضل أن يتم إضافته دائماً في نهاية الطهي.


ونظرا للنكهة المركزة والقوية التي يتسم بها النعناع، فإنه عادةً ما يحتاج إلى التوابل التي تتمتع بمذاق قوي ومركز أيضاً.
وضربت كاوفمان
مثالاً على ذلك بقولها :”يُضفي النعناع نكهة مميزة للأطباق الآسيوية
والشرقية بإضافة بعض قطرات عصير الليمون إليه وكذلك قدر من الزنجبيل الذي
يتمتع بنكهة حريفة”، لافتةً إلى أن كل من الثوم والزعتر والمريمية
والروزماري يُمكن أن تضفي نكهة مميزة للغاية أيضاً مع النعناع.

5-طرق مختلفة لتجهيز البطاطا
لإعداد سلاطة
البطاطا بالمايونيز تنصح مجلة “الطعام والشراب”الألمانية بسلق البطاطا
أولاً والاحتفاظ بها في الثلاجة لمدة ليلة كاملة قبل إعداد السلاطة بيوم،
فبذلك سيُمكن تقطيع البطاطا على نحو أفضل.


أما عند تحضير سلاطة البطاطا بصوص الخل الفرنسي
(Vinaigrette)،
يُفضل أن يتم سلق البطاطا قبل إضافتها إلى السلاطة بمدة زمنية قصيرة، على
أن يتم تقشيرها وتقطيعها وهي دافئة، ثم إضافتها مباشرةً إلى الصوص الجاهز.